الرئيسية / اخبار / بعد اعتزالها الفن «نهائياً» .. أشهر «مشاكل» شيرين عبد الوهاب في مشوارها الفني

بعد اعتزالها الفن «نهائياً» .. أشهر «مشاكل» شيرين عبد الوهاب في مشوارها الفني

“اتق شر شيرين عبد الوهاب إذا غضبت”، مقولة يعرفها جيدا معظم العاملين بالوسط الفني، فعدد المعارك التي دخلتها شيرين خلال مشوراها الفني “14 عام” تجاوزت العشرة معارك، بينما لم يتجاوز عدد ألبوماتها التي أصدرتها حتى الآن “سبعة ألبومات”. دوت مصر قامت بعمل “ديسكوجرافى” أو فهرسة لحياتها الفنية وتجميع للأعمال التى قدمتها شيرين خلال مشوارها الفنى من ألبومات غنائية، وكذلك حصر بعدد المعارك التي خاضتها شيرين مع زملائها من الفنانين أو المنتجين، منذ بداية ظهورها على الساحة في 2002.

يا تعزل وتسيب حتتنا

هذه المشكلة لم يتخط عمرها الأسابيع، وتحولت إلى قضية من المقرر أن تقف شيرين عبدالوهاب أمام المحكمة بسببها. تعود المشكلة إلى قيام شيرين بالاعتداء على جارها الفنان شريف منير ببعض الألفاظ في رسالة أرسلتها له عبر هاتفها المحمول، ثم قامت بإلقاء بعض الأشياء من شرفة منزلها على بيته كادت أحدها أن تصيب أحد أبنائه، وأضرت المنزل بكسور. قام الفنان شريف منير بعدها بتحرير محضر ضد شيرين تحول إلى قضية تنظر أمام جنح المقطم.

ممنوعة بأمر محروس

بدأت مشكلة شيرين عبد الوهاب مع نصر محروس في عام 2005 بعد إصدار شيرين ألبوم “لازم أعيش”، وحدث بينهما خلاف بعد تصوير الأغنية مباشرة، وكان من المقرر أن تقوم بتصوير أغنية “على بالي” مع المخرجة اللبنانية ليلى كنعان، ولكن نصر محروس منعها بموجب العقد الذي بينهما، وقامت شيرين بمخالفة العقد والسفر لإحياء حفلات في الخارج دون أن تقوم بدفع نسبة من الحفلات، وقام بتقديم شكوى إلى نقابة الموسيقيين قامت على إثرها النقابة بمنع شيرين من الغناء في مصر، وتفاقمت المشكلة بينهما لحين ذهاب شيرين إلى شركة روتانا والتعاقد معها ودفع الشرط الجزائي 3 مليون ونصف.

زعلت النقابة

أيضا حدثت مشكلة مع شيرين ونقيب الموسيقيين الراحل حسن أبو السعود في عام 2006 عندما قامت شيرين بإحياء حفل رأس السنة، وهو الأمر المخالف لشروط النقابة التي كانت قد أصدرت قرارا بمنعها من الغناء، ولكنها ذهبت وأحيت الحفل، وقامت شيرين بعدها باعتذار لمجلس النقابة ونقيب الموسيقيين وتم عقد جلسة صلح.

تامر وشيرين

بدأت أول مشكلة بين شيرين وتامر عندما أعلن تامر عن غضبه بسبب عدم زيارة شيرين له عام 2006 عندما تم تحويله للمحكمة والحكم عليه في قضية تهربه من الخدمة العسكرية، وصرح تامر أن شيرين زميلة مهنة فقط وليست صديقته، وفي عام 2008 جمع شيرين وتامر حفل في فندق سميراميس، وكانت فقرة شيرين الفقرة الثانية، فبدأ تامر الحفل، وعندما وصلت شيرين طلب منها أن تشاركه إحدى الأغنيات ولكنها رفضت، مما وضعته في موقف شديد الإحراج، وقام تامر حسني بزيادة فقرته على حساب فقرتها مما جعلها تنتظر، وعندما صعدت قالت للجمهور “فيه دباديب ناقصة والا حاجة”.

تامر وشيرين .. remix

في عام 2009 أطلقت شيرين على تامر حسني لقب “تامر جاكسون”، وقالت “كفاية عليه المزز اللي بيفضلوا يحضنوا فيه، وبصراحة كده أنا مش هاقدر استحمل أقف أغني مع تامر جاكسون وفجأة ألاقي واحدة يغمى عليها وترمي نفسها تحت رجليه”، وقالت إن “تامر كذب عندما قال إني لم أزره في فترة سجنه، ولكن أنا قمت بزيارته في السجن أكثر من مرة ولكنه خرج من السجن وقال إني مزرتوش”، وأكملت شيرين هجومها وقتها وقالت إنه لا يوجد مقارنة بين عمرو دياب وتامر حسني، فعمرو دياب يقدم أغاني محترمة بينما تامر يقدم أغاني كلماتها مشينة وبها ألفاظ، وكان رد تامر حسني وقتها على تصريحات شيرين أنها مثل اخته وكل شخص له مطلق الحرية في الحديث.

الأوبرا والـ “كوز”

شيرين عبد الوهاب قامت بإحياء حفل بدار الأوبرا المصرية الذي كان يشاركها الغناء فيه هاني وشاكر، وكانت تلك هي المرة الأولى التي تقوم فيها شيرين بإحياء حفل منذ بدايتها، والذي أقيم في شهر أبريل من عام 2007، فقامت شيرين بعد بدء الحفل وفى أول أغنية وقالت للجمهور “أنا حاسة إني بغني في كوز”، الأمر الذي أغضب إدارة دار الأوبرا المصرية وقررت منع شيرين من إحياء حفل داخل الأوبرا مرة أخرى، وعدم إسناد حفلات لها خاصة بمهرجان الموسيقى العربية التي كانت تنظمه الراحلة رتيبة الحفني.

فاتت جنبها

حدث خلاف بسيط بين شيرين وأصالة نصري عندما تقابلا في مطار بيروت في عام 2010، ولم يعجب أصالة طريقة رد السلام من شيرين عبد الوهاب وقالت إنها تجاهلتها، واعترفت لشيرين عندما تصالحا بعد ذلك في الموسم الماضي من برنامج صولا، قائلة أنها ظنت أن الفن والشهرة قد غيرا شيرين وأنها لم تكن كذلك في بداية مشوارها الفني.

رد جميلي

قام إيمان البحر درويش في عام 2012 بمنع شيرين عبد الوهاب من الغناء بعدما أصدر بيانا قال فيه إنها أساءت لنقيب الموسيقيين ولابد أن تعتذر، وبالفعل اعتذرت في جلسة ودية جمعته معها وزوجها السابق محمد مصطفى، ولكن شيرين كانت وقتها قد أعلنت في تصريح أنه يريد أن تشارك في حفلات “رد الجميل” التي كانت تنظمها نقابة المهن الموسيقية، ولكنها رفضت وهذا سبب منعي من الغناء وقد نفى هو هذا الكلام.

أزعمُ عن هيفا

ظهرت شيرين عبد الوهاب مع أصالة نصري بإحدى حلقات برنامج “صولا” موسم السعديات الذي أذيع منذ شهرين، وكان ضيف الحلقة طوني خليفة، وسخرت شيرين بصوتها من صوت هيفاء وهبي بغناء أغنية “أنا لسة صغيرة” لسعاد حسني ولكن بنفس صوت هيفاء وهبي وقالت لطوني “بغنى زي بتوع لبنان”، فرد طوني خليفة “لازم تحددي بتوع لبنان مين قصدك هل تقصدين هيفاء وهبي؟”، فردت شيرين “هيفاء شخص دؤوب عاوز ينجح من لا شيء وهيفاء دلوقتي غلطانة لأنها زمان كانت بتغني رجب وبوس الواو إنما لما تغني غنوة عادية مش هينفع، الحلو في هيفاء إنها بتقدم الأغنية فيها إفيه”، وردت أصالة “إن لازم هيفاء ترجع للبدايات”، وقالت شيرين “إنها حضرت حفلة لهيفاء ومكنتش بتغني بنشاز”، فردت أصالة “غريبة، لأني حضرت لها حفلة كانت كلها نشاز”، هيفاء ردت على شيرين وأصالة وقالت في بعض الكلمات التي كتبتها عبر صفحتها الرسمية لها على فيس بوك إنها لا تهتم لبعض الأصوات صاحبة الكلام الكثير لأنها ترى أن هذا الكلام تافه ولا يليق الرد عليه.

مارينا مَرَّة

في برنامج “ذا فويس” الموسم الماضي، تشاجرت شيرين عبد الوهاب مع زياد كبي المنتج المنفذ للبرنامج، بعدما قامت شيرين في إحدى الحلقات بوشوشة عاصي الحلاني باختيار المشترك حسان بدلا من مارينا أثناء وشوشتها له في أذنيه، ولكن المايك كان مفتوحا وسمع الجمهور ما قالته شيرين، كما اشتكى زياد من تأخر شيرين أكثر من مرة على مواعيد التصوير وتصل في اللحظات الأخيرة.

الصلح خير – بعد الخلاف

كان هناك خلاف بين شيرين وأنغام في عام 2007 عندما ظهرت أنغام في برنامج “مع حبي”، وتحدثت بكلمة أغضبت شيرين وظلا لا يتحدثان أكثر من شهر، وبعدها ذهبت شيرين عبد الوهاب إلى بيروت لتسجيل حلقة مع هالة سرحان، حيث قامت الأخيرة بعد الحلقة بالجلوس مع شيرين وسألتها عن خلافها مع أنغام، وبعدها اتصلت هالة سرحان بأنغام وعزمتها على السحور فحضرت أنغام ووجدت شيرين عبد الوهاب وتم الصلح بواسطة هالة سرحان.

روتانا والليمون

في عام 2012 غادرت شيرين عبد الوهاب شركة روتانا بجملتها الشهيرة “بيتعاملوا مع الفنانين المصرين بمبدأ العدد في اللمون”، وقالت إنها ترفض أن يتم اغتيالها فنيا ولهذا السبب تركت شركة روتانا، وأن روتانا تهدف لهدم الفن المصري، وتركت شيرين شركة روتانا ووقعت عقدا مع شركة نجوم ريكوردز.
- ومؤخراً أثيرت أزمة بينها وبين الملحن عمرو مصطفى بعد تصريحا بأن “صوته وحش” على حد قولها وهو ما جعل عمرو مصطفى يفتح نار تصريحاته عليها.
- أيضاً أثار حديث الفنانة شيرين عبد الوهاب، عن حلمها بأن الرئيس عبد الفتاح السيسي، “يطعمها عنبا ينزل منه عسل أبيض” استغراب البعض، وسخرية واستياء البعض الآخر، على مواقع التواصل الاجتماعية.
- واليوم أعلنت شيرين اعتزالها الفن نهائياً وقد اعن خبر الأعتزال الصحفي الإماراتي “ربيع هنيدي” 

موضوعات ذات صلة :

عن هنا القاهرة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

ăn dặm kiểu NhậtResponsive WordPress Themenhà cấp 4 nông thônthời trang trẻ emgiày cao gótshop giày nữdownload wordpress pluginsmẫu biệt thự đẹpepichouseáo sơ mi nữhouse beautiful